20:30 | 29-11-2022
الأخبار العاجلة
  • قضية مقتل جمال بن سماعين: محكمة الجنايات بالدار البيضاء تصدر أحكامها
  • محكمة الدار البيضاء: الإعدام ل 49 متهما في قضية مقتل وحرق جمال بن سماعين
  • محكمة الدار البيضاء: 10 سنوات حبس نافذة لـ 16 متهم في القضية
  • محكمة الدار البيضاء: 5 سنوات حبس نافذة لـ 6 متهمين في القضية
  • محكمة الدار البيضاء: 3 سنوات حبس نافذة لـ 4 متهمين في القضية
  • محكمة الدار البيضاء: عامين حبس نافذة لمتهمة واحدة في القضية
  • قضية جمال بن سماعين: البراءة ل 17 متهما
  • للإتصال بقسم التحرير لجريدة الأفق نيوز: 00213659110277
  • فرصة تكوين: تفتح جريدة الأفق نيوز باب التكوين لخريجي المعاهد والجامعيين.

الخضر...النهاية


فشل المنتخب الجزائري لكرة القدم في بلوغ نهائيات كأس العالم-2022 بقطر, بطريقة "قاسية ومرة" للغاية, إثر خسارته في الرمق الأخير من الشوطين الإضافيين ضد الكاميرون (1-2), في لقاء إياب مباراة السد التأهيلية, سهرة اليوم الثلاثاء بملعب "مصطفى تشاكر" بالبليدة.


وكانت العناصر الوطنية قد سجلت بداية موفقة في هذه المواجهة الحاسمة محاولتا الضغط على المنافس. ففي الدقيقة الثاني, تحصل منتخب الجزائر على ركنية نفذت بإحكام, غير أن الحارس الكاميروني أونانا أبعد الخطر بطريقة عشوائية, ليخطف مهاجم سبورتينغ لشبونة (البرتغال), إسلام سليماني الكرة ويقذف لكن كرته جانبت إطار المرمى.


وبعدها, واصلت القاطرة الهجومية للفريق الوطني نقل الخطر نحو الدفاع الكاميروني, حيث حاول القائد رياض محرز على مرتين لكن دون جدوى.


وعكس مجريات اللعب, خادع الضيوف التشكيلة الوطنية في أول لقطة لهم بهدف مباغت إثر كرة ثابتة. فمن ركنية منفذة على اليمين, الحارس رايس مبولحي, خرج لالتقاط الكرة غير أن اصطدامه بمدافعه ماندي, أفقده الكرة التي استغلها لاعب نادي بايرن ميونيخ (ألمانيا), شوبوموتينغ, لافتتاح باب التهديف للمنتخب الكاميروني عند الدقيقة 22.


وكان بإمكان "الأفناك" العودة في النتيجة بسرعة, لو استغل المهاجم يوسف بلايلي التمريرة من طبق التي جاءته من سليماني (د 28), الذي افتك كرة من الدفاع الكاميروني ومرّرها لزميله الذي, أمام دهشة الجميع, أهدر هدف التعادل بغرابة حيث لمست كرته الشبكة الصغيرة.


وواصل المنتخب الجزائري اللعب ولم يتراجع للوراء محاولا تجسيد سيطرته بتوقيع هدف التعادل, لكن محاولات الجناح بلايلي الذي كانت تمر عليه جميع الكرات المفتاحية من اليسار, دون التوصل إلى هز شباك المنافس, لينتهي الشو الاول بتفوق الزوار (0-1).


وعقب فترة الراحة, رجع أشبال الناخب الوطني, جمال بلماضي, بنفس النوايا التهديفية. ففي الدقيقة 49, صنع أصحاب الأرض عملا جماعيا, وإثر توزيعة يسارية من بلايلي نحو بن عيادة الذي أخرج سليماني وجها لوجه, هذا الأخير يسجل ولكن الحكم الأنغولي غاساما يرفضه بداعي التسلل.


وبعد خمس دقائق, محرز يستلم تمريرة من بلايلي في جانبه الأيمن, يراوغ ثم يقذف بقوة على طريقته المعتادة والحارس أونانا بالمرصاد بصعوبة (د 55). الحملات الهجومية للمحليين توالت وتعددت دون فعالية على غرار قذفة سليماني القوية التي ردها الحارس أونانا ولم يكن زملائه في الهجوم في المتابعة التي كانت قد تمنح التعادل "للخضر".


وفي حدود الدقيقة 68, كادت الرواية تتكرر لمنتخب "الأسود الجموحة" الذي صنع فرصة سانحة, إثر فتحة يمينية نحو محور الدفاع والحارس مبولحي, أنقذ الموقف ببراعة على مرتين على طريقة حراس كرة اليد, أولا بصده رأسية تاوامبا ثم تسديدة هونغلا داخل منطقة الـ18 متر.


ورغم تحكم رفاق القائد محرز في الاستحواذ على الكرة خلال ربع الساعة الأخير, غير أنهم واجهوا جميع العوائق للوصول إلى شباك الفريق المنافس.



ايكامبي يقضي على أحلام الجزائر ويبعث بالكاميرون إلى مونديال قطر-2022



وبعد نهاية وقائع اللقاء في وقته الرسمي بنتيجة (1-0) لصالح الكاميرون, توجه المنتخبين إلى الشوطين الإضافيين باعتبار تعادل النتيجة في ختام مقابلتي الذهاب والإياب (1-0 للجزائر في دوالا).


وفي الدقيقة 99 من اللعب, نجم المنتخب الجزائري المدعوم بجماهيره الغفيرة, أخيرا في تسجيل هدف التعادل مطلع الشوط الإضافي الأول من طرف سليماني, وأمام دهشة الجزائريين الحكم غاساما يعاين تقنية الحكم المساعد ويقرر رفض الهدف.


بعدها, كاد اسماعيل بن ناصر, أحسن عنصر فوق الميدان بتحييده عدة كرات كاميرونية في وسط الميدان, أن يعدل النتيجة بقذفة جميلة انبرى لها الحارس أونانا ببراعة.


هذه الوضعية لم تثن من عزيمة المنتخب الوطني الذين واصل القتال إلى غاية بلوغ هدف التعادل برأسية محكمة من البديل أحمد توبة (د 119), ويضمن عبوره إلى المونديال.


غير أنه في وقت الذي كان الجميع ينتظر تأهل الجزائر إلى الموعد القطري العالمي, نجح مهاجم نادي أولمبيك ليون, توكو ايكامبي (د 120+4), الذي وجد نفسه وحيدا دون رقابة داخل منطقة العمليات جراء نقص فادح للدفاع الجزائري, في توقيع هدف الانتصار وتأهيل بلاده إلى المونديال-2022.

وبهذا السقوط المدوي, تعرض الفريق الوطني الجزائري للخسارة الأولى في ملعب "مصطفى تشاكر" بالبليدة, عقب سلسلة طويلة من دون هزيمة, تمثلت في 36 انتصارا من أصل 43 لقاء.

وسيغيب "محاربو الصحراء" عن العرس العالمي للمرة الثانية تواليا عقب إقصائهم من طبعة روسيا-2018, بينما تأهلت "الأسود غير المروضة" للمرة الثامنة في تاريخها إلى أكبر حدث كروي في المعمورة.

البطاقة الفنية

- البطاقة الفنية لمباراة الجزائر- الكاميرون 1-2 (الشوط الأول: 0-1), التي جرت سهرة اليوم الثلاثاء, بملعب الشهيد مصطفى تشاكر بالبليدة لحساب إياب مباراة السد المؤهلة لكاس العالم قطر 2022.

ملعب الشهيد مصطفى تشاكر (البليدة) - طقس مغيم - أرضية جيدة - جمهور غفير.

تحكيم : الحكم الغامبي بكاري قاساما, بمساعدة الأنغولي جرسون لإيميليانو دوس سانتوس (مساعد أول) و المصري محمود أبو الرجال (مساعد ثاني). أما الحكم الرابع فهو المصري أمين محمد عمر

محافظ اللقاء: التونسي بوسعين بوجلال.

الأهداف:

الجزائر: أحمد توبة (د119)

الكاميرون: إيريك ماكسيم شوبو-موتينغ (د22), توكو-إيكامبي كارل (د120+4)

الإنذارات :

الجزائر : راميز زروقي (د52), حسين بن عيادة (د120+3)

الكاميرون: أوم غوي سامويل (د76), نغادو ميشال (د113), نوهو تولو (د120+3)

تشكيلة المنتخبين:

الجزائر: رايس مبولحي - يوسف عطال (أحمد توبة د97) - حسين بن عيادة – عيسى ماندي - جمال بلعمري - عبد القادر بدران - راميز زروقي (سفيان بن دبكة د76) - اسماعيل بن ناصر - يوسف بلايلي (رشيد غزال د109) - رياض محرز (قائد الفريق) - إسلام سليماني (إسحاق بلفوضيل د120+2).

المدرب: جمال بلماضي.

الكاميرون: أونانا أندري, فاي كولينس, نغادو ميشال, جون شارل كاستيليتو, أومبرواز أويونغو (قائد الفريق) (بيار كوندي د89), غاييل بيلا أوندوا (أونانا جينيور د111), هونغلا مارتين, أوم غوي سامويل (فانسون أبو بكر د102), توكو-إيكامبي كارل, إيريك ماكسيم شوبو-موتينغ (نوهو تولو د63), توامبا لياندري (كنيب غاناغو د111).

المدرب: ريغوبرت سونغ.



مراد.ت

اقرا ايضا


الإعدام لقتلة جمال

2022-11-24 13:42:08

16 قتيلا في حادث مرور ببرج باجي مختار

2022-11-14 21:18:09

توقيف بث قناة الأجواء نهائيا

2022-11-14 21:10:12